Communication Channels

Call centre and customer protection
 

خيارات الدخول

  • A+
  • A
  • A-

الألوان المفضلة

الرؤية الليلية

ترجم هذه الصفحة إلى

الوزارة ليست مسؤولة عن إخراج الترجمة من قبل جوجل.

مسار التنقل

اطلع على..

مشاركاتنا في المبادرات الحكومية

ناشر الأصول

null عام الخير

عام الخير

ترسيخ ثقافة المسؤولية المجتمعية، والعمل التطوعي، وخدمة الوطن

تُعرف الإمارات عالمياً بأنشطتها وبرامجها الخيرية المتعددة التي تقدم الدعم والمعونة لمستحقيها. وعليه، فقد قام سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بإعلان عام 2017 "عام الخير"، ليكون شاهداً على رسالة سامية، تتمثل في رد الجميل للمجتمع. جاء ذلك بعد مرور شهرين من إعلان مجيء الإمارات في المركز العاشر على مؤشر العطاء العالمي التابع لمؤسسة مساعدة الجمعيات الخيرية.

المحاور الثلاثة لـ "عام الخير"

المسؤولية المجتمعية للمؤسسات

يُبرز هذا المحور الدور الحيوي الذي يلعبه القطاع الخاص في تدعيم روافد المسؤولية المجتمعية، وذلك من خلال إطلاق البرامج والمشاريع التي تشجع على العطاء والعمل التطوعي، لفائدة مختلف المجتمعات بالدولة.

 

العمل التطوعي

يُثري روح التطوع بين الأفراد والمؤسسات، بما يُعزز التضامن والتعاون، حيث يهدف هذا المحور إلى سد الفجوة القائمة بين الفئات التي بحاجة إلى العون من جهة، والراغبين بمد يد العون من جهة أخرى، مما ينعكس إيجاباً على الدولة بشكلٍ عام.

 

خدمة الوطن

يُبرز هذا المحور إحدى أهم قيم الثقافة الإماراتية، والمتمثلة في خدمة الوطن عن طريق الإسهام في إنمائه وتطويره، حيث يهدف إلى تشجيع الولاء والإيثار، من خلال تسليط الضوء على أهمية خدمة الوطن بتفانٍ.

 

الاستراتيجية الوطنية لعام الخير

ترتكز هذه الاستراتيجية الوطنية على ستة محاور - هي المسؤولية الاجتماعية والعمل التطوعي ودور المؤسسات الإنسانية ودور الإعلام والمنظومة التشريعية وخدمة الوطن. تشتمل المبادرة على أكثر من 1400 مبادرة، شاركت في إعدادها ما يزيد عن 100 جهة حكومية و 40,000 مؤسسة خاصة في الإمارات. ويتم تنفيذ مبادرات الاستراتيجية من خلال تعاون السلطات الاتحادية والمحلية لمتابعة التقدم المحرز في تنفيذ المشاريع الرئيسية، وإطلاع اللجنة الوطنية العليا على آخر المستجدات بشأنها.

 

تصنيف دولة الإمارات على مؤشر المساعدات الخارجية

من أكبر الدول المانحة للمساعدات الإنسانية

المصدر: لجنة المساعدات الإنمائية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية 

تُقدم الإمارات مساعدات إلى

178 دولة

15.23 مليار درهم

قيمة المساعدات الإنمائية المقدمة في عام 2016

28.5 مليار درهم

قيمة المساعدات الخارجية المقدمة في عام 2018

 

مبادرات عام الخير

 

المؤشر الوطني للمسؤولية المجتمعية

حرصت وزارة الاقتصاد على طرح مبادرات ضمن محور المسؤولية المجتمعية، لمساعدة الحكومة الإماراتية في الإشراف على الأنشطة الخيرية والتطوعية بالقطاع الخاص، حيث أطلقت الوزارة المؤشر الوطني للمسؤولية المجتمعية، باعتباره أداة فعالة لترتيب الشركات الخاصة بحسب معدلات إنفاقها على الأعمال الخيرية، والمشاريع الإنسانية، وبرامج الإنماء الاجتماعي.

 

مبادرة "شتاهم دافئ"

شاركت وزارة الاقتصاد في الحملة التطوعية التي نفذتها الهيئة الاتحادية للموارد البشرية، وتم خلالها توزيع الملابس والحاجيات الشتوية على 300 عامل تابع لبلدية دبي.

 

ساعات العمل التطوعي

تبنت وزارة الاقتصاد القيام بـ 2000 ساعة عمل تطوعي خلال "عام الخير"، حيث تقرر أن يقوم كل موظف في وزارة الاقتصاد بتقديم عمل تطوعي وخدمة مجتمعية بواقع 5 ساعات على الأقل خلال العام.

 

رحلة ترفيهية للأيتام

في إطار مبادرات وزارة الاقتصاد لعام الخير، قام قطاع التجارة الخارجية بتنظيم رحلة ترفيهية للأيتام إلى "سكي دبي"، مما أسهم في إدخال الفرحة في قلوب الأيتام ورسم البسمة على وجوههم.

الصفحات الأكثر زيارة

0
Notifications

There are (2) notifications for you

    What's New

    Icon
    ازدهر في الإمارات